Posted by: Mermaid | November 8, 2008

تسلُل

تتسلل في قلب الليل وتأتي إليّ.. إلي بحري. تضع عباءة الإختفاء وتقترب. لا تكترث ولكنك تأتي. تنظر إلي.. حورية بحرٍ تجلس على صخرة بعيدة عن الشاطئ. أوليت ظهري لليابسة بأوجاعها ويأسها منذ.. لا أذكر منذ متى. أستقبل فقط البحر والسماء بوجهي وقلبي. لا أراك.. ولكني، بطريقة ما، أعلم عندما تأتي. أشعر بك هناك.. خلفي على الشاطئ. لا أكترث كثيراً. ولكني أحيانا أحب أن أتأكد من وجودك فأرفع وجهي لذلك البدر المكتمل فيفضح آثار خطواتك على سطحه العاكس. أبتسم إبتسامة بلا مغزى وأُكمل أنشودتي التي لا يفهمها سوى بحري.


Responses

  1. Tenderness & Agony

    that’s all I can say about this piece

  2. Thanks ya Bahaa for the thought :)

  3. ألا يجب ان يفهم هو الآخر انشودتك؟؟!!

  4. لا أعلم إذا كان يفهم أم لا. أمضيت ليالٍ كثيرة من قبل أحاول أن أُفهِمه إياها، لكن بلا جدوى. لاأملك الطاقة ولا الهمة لأفهم أي شخص أي شيء الآن. من يقترب ويحاول أن يفهم بقلبه، سيفهم. لما يجب أن أكترث لمن يقف على الشاطئ البعيد متفرجاً؟

    منورة :)

  5. you know the song for ali el haggar: la7ni el gamil mesh la2i 7ad yesma3o?.. ur piece reminds me of this song..

  6. La2, I actually do not know the song… but sounds interesting.

    Thanks for passing by ya Mona :)


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Categories

%d bloggers like this: