Posted by: Mermaid | January 5, 2009

أيها المارون بين الكلمات العابرة – محمود درويش

 

حسبنا الله ونعم الوكيل! 

 


Responses

  1. أمتي هل لك بين الأمم *** منبر للسيف أو للقلم
    أتلقاك وطرفي مطرق *** خجلاً من أمسك المنصرم
    أين دنياك التي أوحت إلى *** وترى كل يتيم النغم ؟
    كم تخطيت على أصدائه *** ملعب العز ومغنى الشمم
    وتهاديت كأني ساحب *** مئزري فوق جباه الأنجم
    أمتي كم غصة دامية *** خنقت نجوى علاك في فمي
    ألإسرائيل تعلو راية *** في حمى المهد وظل الحرم ؟
    كيف أغضيت على الذل ولم *** ولم تنفضي عنك غبار التهم ؟
    أو ما كنت إذا البغي اعتدى *** موجة من لهب أو دم ؟
    اسمعي نوح الحزانى واطربي *** وانظري دم اليتامى وابسمي
    ودعي القادة في أهوائها *** تتفانى في خسيس المغنم
    رب وامعتصماه انطلقت *** ملء أفواه الصبايا اليتّم
    لامست أسماعهم لكنها *** لم تلامس نخوة المعتصم
    أمتي كم صنم مجدته *** لم يكن يحمل طهر الصنم
    لا يلام الذئب في عدوانه *** إن يك الراعي عدو الغنم
    فاحبسي الشكوى فلولاك لما *** كان في الحكم عبيد الدرهم

    —————————————–
    عمر أبو ريشة (1910-1990) شاعرسوري

  2. A sad, hot-blooded poem ya Masry. Thanks for sharing!


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Categories

%d bloggers like this: