Posted by: Mermaid | March 14, 2010

عن الإحساس بالهدم وتكديس الأشياء

يوقظني صوت مكتوم. أنصت. يظهر مرة أخرى أقوى قليلاً. صوت عواء معدني يتبعه إنهيار أسمنتي. أفتح شرفتي بخطوات لاتزال نائمة. أجد شئ ضخم بأسنان صلبة يهدم الفيلا التي يببعد سورها عن منزلي حوالي خمسة عشر متراً. أشعر بثقل داخلى في الحال. أهرب إلى سريري. يتملكني إحساس بالهدم. شئ ما بأسنان معدنية يهدمني من الداخل. ليس الإحساس بالهدم كالإحساس بالخواء. في الأخير، أشعر بصدىٍ داخلي بين الجدران العالية لنفسي، بخفة ثقيلة. أما إحساس الهدم فهو الأسوء، حتى الجدران لا أملكها. أشعر بها تتهدم واحدة تلو الأخرى لتتحول إلى حجارة ثقيلة تحت قدمي وغبار خانق عالق في أنفي. لماذا أشعر هكذا؟ لا أعلم! تثقل نفسي أحياناً بما حولها. تثقل إبتسامتي ويكون أسهل كثيراً أن أبكي عن أن أبتسم. أنعزل عمن حولي. لا أملك الطاقة لأنادي أحداً طلباً للمساعدة، فأرتمي وسط الحطام وأقول لنفسي “صبراً جميلاً”.ا

أمر بنهلة. تركب معي وأشعر بروحها الخفيفة تزيح بعض من الغبار حولي. أتنفس. نتحدث بصوت عالٍ نسبياً. حديثٌ يتخلله ضحكات جميلة مثلها. قبل أن نفترق في العمل لتتوجه كل منا إلى طابقها، تطلب مني الإنتظار لأجدها تخرج من حقيبتها علبة بلاستيكية تحتوي على إفطار جهزته هي لي. أتسمر لحظات قبل أن أضغط عليها وهي في حضني.ا

يرن الهاتف على مكتبي لأجد موظف الأمن يطلب مني أن أخرج لأستلم شئ بإسمي لديه. إثنتاعشر وردة بيضاء يحطن بإثنتين ورديتين. كارت به رسالة من سالي تقول لي فيها إنها تحبني وأنها ستكون دوماً بجواري.ا

لا أعرف فيما تحدثت بالضبط مع إبراهيم. أعلم شيئاً واحداً فقط؛ أن إبتسامة سعيدة لازمتني لمدة يومين بسبب هذه المحادثة التي لم أخطط لها. حديثه بسيط وسلس، كأنني أنظر في المرآة لأحادث نفسي. أدعو له، ويدعو لي.ا

في حياتي، أكدس الأشياء حتى إذا ما بدأ الإحساس الهدم، بدأت في تحضير أدوات البناء.ا


Responses

  1. Mayada, it’s official really- I’m addicted to your words, irrevocably addicted.

    Please don’t stop posting because believe it or not, what you write always heals something in me, and I can’t fathom how you can write that ‘warmly’ begadd.

    your talent … is beyond description.

    and don’t worry, you will build .. yourself and whole others kaman!

    rabena yekremek we yehaddy balek we yekhaleeky leena kollena :)

  2. Ibraheem, I seriously do not know what to say! Whatever I’ll write here will be as lame as a grammatically incorrect sentence compared to a Shakespearean play :) Wallahy your comments are always such a source of happiness to me :))

    I do not want to stop posting. I just get heavy hearted keda and do not feel like communicating. But I always pull myself up with the help of others :) I am a strong girl, you know :)

    Rabena yekremak we yetammen 2albak dayman :)

  3. Mayada I just wanted to let you know I am praying for you dear..May ALLAH give you peace of mind.

  4. Ya Samia :)

    Thank you very much, dear :) Wallahy I know enn Rabena beyekremny because of the prayers of good people like yourself :)

    Rabena yekremek :)


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

Categories

%d bloggers like this: